خاطئ

المسعف رامي علي بخير ونجى من قصف الاحتلال لمركبات الاسعاف

 الادعاء
استشهاد المسعف الفلسطيني الذي بكى من هول ما شاهده.

تداولت صفحات اجتماعية ومستخدمون في مواقع التواصل الاجتماعي، خبرًا يفيد بارتقاء المسعف في جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني رامي علي في قصف الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة؛ مرفقاً بصورة لجثمان مسعف ارتقى في قصف الاحتلال.

تتبع فريق المرصد الفلسطيني “تحقق” صحة المعلومات المتداولة، وبالبحث في المصادر العلنية وجد فريق المرصد أن الصورة المرفقة للخبر تعود للمسعف في جمعية الهلال الأحمر في غزة حاتم عوض والذي ارتقى على رأس عمله بقصف الاحتلال لسيارة الإسعاف التي يقلها بعد تلقيه ضوءاً أخضراً لإنقاذ جرحى في منطقة “معبر كارني” شرق غزة؛ يوم أمس، فيما ظهر المسعف رامي علي برفقة أحد أقربائه في فيديو على قناة الأخير في منصة “تيك توك” مؤكداً أنه بصحة جيدة ولم يصب بأذى.

وحول ما حصل معهم أوضح المسعف رامي علي لـ”تحقق” أنه نجى من الموت المحقق هو وزملائه عقب استهدافهم بشكل مباشر بقصف من الاحتلال، حيث أصيبت مركبة الاسعاف التي كانت تتقدم مركبتهم، واستشهد زملاؤه في المركبة، فيما نجت مركبتهم من الاستهداف.

يذكر أن علي والذي يعمل في مسعفاً في مركز الهلال الأحمر في جباليا شمال قطاع غزة ظهر في الفيديو باكياً على مشاهد ارتقاء الأطفال نتيجة قصف الاحتلال الإسرائيلي على القطاع، وقد حصد الفيديو تعاطفاً واسعاً من رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

خلاصة التحقق
المسعف رامي علي لم يستشهد والصورة تعود للمسعف حاتم عوض الذي ارتقى في قصف الاحتلال لمركبات الاسعاف، فيما نجى وزملاؤه من موت محقق.
مصادر التحقق مصادر الادعاء 
  1. طولكرم الإخبارية 
  2. الخليل H2
  3. Bassam press
  4. مجد المدهون
  5. طقس دمشق 
  6. جسور بوست
  7. خربشات

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى