تحققربط خاطئمُضلل

مقطعا فيديو لطفلتين في أفغانستان متداولان بأنهما لأطفال غزة

الادعاء
فيديوهان لطفلتين في أفغانستان متداولان بأنهما لأطفال غزة

نشر حساب “GAZA WOOD” مقاطع فيديو يظهر في الأول طفلة تعمل في تنظيف الأحذية، تفترش أحد الأرصفة نومًا على الأرض، وادعى متداوله أن الفيديو ضمن حملة تزييف المعاناة الفلسطينية “باليوود”، في إطار التشكيك المتواصل بمعاناة الأطفال في غزة إبان الحرب المستمرة عليها.

وفقًا للادعاء فإن قصة الطفلة “ملمعة الأحذية” خيالية، لكون معداتها نظيفة، ووجود حذاء كبير بجابنها.
ويضيف صاحب الادعاء مشككًا: “لماذا يتم إجبار الأطفال على الكذب من سن الصفر؟”.

“لماذا يتم إجبار الأطفال على الكذب من سن الصفر؟”.

 وظهرت في المقطع الثاني طفلة تفترش الأرض وتبيع البيض وعقب عليه بالقول: “إنه مجرد استوديو سينمائي هنا، آسف لأننا جعلناك تصدق أنه حقيقي.. كل شيء على ما يرام”.

“إنه مجرد استوديو سينمائي هنا، آسف لأننا جعلناك تصدق أنه حقيقي.. كل شيء على ما يرام”.

وقد جرى تداول الفيديو الأول -أيضًا- ونسبه خطاً للحرب على غزة في سياق التعاطف معها عبر حسابي “yasmine zouzou“، و “nablus gher” بزعم أنه لإحدى طفلات غزة، وقد حظي الفيديو بمعدل مشاهدة ومشاركة عالٍ من الحسابين.

تحرى المرصد الفلسطيني “تحقق” حقيقة الفيديو المتداول بالبحث في المصادر العلنية، وتبين أن المقطعين يعودان لطفلتين في أفغانستان، إذ نُشرا سابقًا عبر حساب يدعى “ashiyaana.angels” في تطبيق “انستغرام” الأول بتاريخ 16 يناير/كانون ثاني 2024. 

وعقب ناشر الفيديو عليه بالقول: “لقد غيرنا حياة الأطفال هذه إلى الأبد، لم تعد تتسول بعد الآن وستبدأ حياتها المدرسية قريبًا”، وذلك من خلال حملة لجمع التبرعات لصالح الأطفال المحتاجين.

لقد غيرنا حياة الأطفال هذه إلى الأبد، لم تعد تتسول بعد الآن وستبدأ حياتها المدرسية قريبًا”

أما الفيديو الثاني نشر بتاريخ 19ديسمبر/كانون أول 2023 عبر نفس الحساب في تطبيق انستغرام.

وتواصل فريق المرصد مع القائم على الحساب، الذي نفى لـ”تحقق” أن يكون الفيديو الأول للطفلة ملمعة الأحذية في غزة، موضحاً أنه التقط في مقاطعة صغيرة في أفغانستان.

وأشار إلى أن بعض الفيديوهات التي تم توثيقها عبر الحساب التقطت في باكستان والبعض الآخر في أفغانستان .

وأضاف القائم على الحساب أنه أرفق رابط في السيرة الذاتية ضمن حملة للتبرع للفقراء والمحتاجين لاسيما الأطفال.

كما أكد أن فيديو الطفلة في المقطع الثاني صُور أيضاً في أفغانستان، مؤكداً  أن الطفلة لم تعد تبيع البيض حيث يقوموا بمنح عائلتها مبلغاً شهرياً لتوفير التعليم لها.

خلاصة التحقق
نُشِرَ مقطعا الفيديو عبر حساب “ashiyaana.angels” بتاريخ 16 يناير/كانون الثاني 2024،  و19 ديسمبر 2023، والتقطا في أفغانستان ضمن حملة تبرعات خيرية وفق ما أكده لـ “تحقق” القائم على الحساب.
مصادر التحقق مصادر الادعاء 
القائم على الحساب الأصلي ashiyaana.angels الادعاء الأول:

GAZAWOOD، مؤرشف

الادعاء الثاني:

yasmine zouzo، مؤرشف

nablus gher، مؤرشف

الادعاء الثالث:

GAZAWOOD، مؤرشف

‫4 تعليقات

  1. لماذا لا يشير النشطاء إلى المصادر التي ينقلون عنها بدل التعامل معها كما يتعامل الصحفيون مع مصادر سرية لا تريد الإفصاح عن نفسها؟
    على المواقع والحسابات الإخبارية والشخصية حفظ حقوق المصورين والناشرين، لا طمس ما يدل عليهم، فاحترام التخصص واحترام عمل الآخرين وجهودهم يتناسب عكسيا مع انتشار الأكاذيب، أما محاولة جذب المتابعين بانتهاك حقوق الآخرين فذذلك يزيد قدرة العدو على حذف الحسابات وتشويه الحقائق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى