خاطئ

الفيديو لصانعة المحتوى الألمانية “إيرليز” وليس لأسيرتين إسرائيليتين بعد عودتهما من قطاع غزة 

الادعاء
أسيرتان بعد عودتهما من الأسر في غزة.

تداولت صفحات اجتماعية ومستخدمون عبر منصات التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر فيه وفتاة وطفلة يرتلن آيات قرآنية من سورة النصر، وعقب متداولوه بأنهن أسيرتان إسرائيليتان بعد الإفراج عنهما في قطاع غزة.

وقف المرصد الفلسطيني “تحقق” على صحة الفيديو المتداول، ومن خلال  البحث في المصادر العلنية، تبين بأن الفيديو لا يعود لأسيرتين إسرائيليتين تم الإفراج عنهما من قطاع غزة مؤخراً في إطار الهدنة الإنسانية بين الاحتلال الإسرائيلي والمقاومة الفلسطينية، وإنما يعود إلى صانعة المحتوى الألمانية “إيرليز ” وطفلتها، إذ نُشر الفيديو في الحساب الرسمي لصانعة المحتوى الألمانية ” إيرليز” عبر منصة “تيك توك” تحت هاشتاغ “freepalastine” في 23 تشرين ثاني/نوفمبر الجاري أي قبل بدء الهدنة الإنسانية بيومٍ واحد.

ويشير المرصد الفلسطيني” تحقق” إلى أن صانعة المحتوى الألمانية تظهر في العديد من الفيديوهات الداعمة لفلسطين سيما بالحرب الجارية على قطاع غزة، بالإضافة إلى ظهورها بفيديوهات متتالية تتلو فيها آيات من القرآن الكريم .

و إيرليز (Erliz) هي صانعة محتوى ألمانية من مدينة كونستانس، أقصى جنوب ألمانيا، شُهرت في فيديوهات تتحدث فيها عن الإسلام، وتقرأ “آية الكرسي” وسورًا عديدة من القرآن الكريم عبر حسابها الرسمي في تطبيق “تيك توك”.

يشار إلى استمرار الهدنة الإنسانية في قطاع غزة لليوم الرابع على التوالي، وإتمام صفقة تبادل الأسرى بين كتائب القسام والاحتلال الإسرائيلي، أفرج خلالها عن أسرى فلسطينيين مقابل إسرائيليين كانوا في قبضة المقاومة الفلسطينية منذ عملية طوفان الأقصى في السابع من أكتوبر الماضي.

خلاصة التحقق
الفيديو لصانعة المحتوى الألمانية “إيرليز” تتلو فيه وطفلتها القرآن الكريم، وليس لأسيرتين إسرائيلتين بعد عودتهما من قطاع غزة.
مصادر التحقق مصادر الادعاء 
  1. قناة صانعة المحتوى الألمانية “إيرليز” في موقع “تيك توك”.
  2. شاهد ماذا قالت يوتيوبر ألمانية عن الإسلام؟ – صدى البلد.
  1. طولكرم حلوة يا بلدي
  2. salon saheer
  3. يطا لنا
  4. Mnews.press

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى