تحققمُلفّق

ترجمة ملفقة لكلمة الحاخام الإسرائيلي “رافي بيرتس” حول الحرب البرية في قطاع غزة

الادعاء
“اعترافات الهزيمة ومن جنرالاتهم.. إنهم يحاربوا أشباحاً.. تخيل عندما يقول جنرال هذا الكلام فما وقعه على جنوده الجبناء”.

تداولت صفحات اجتماعية ومستخدمون عبر منصات التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لحاخام إسرائيلي مرفق بالترجمة التالية: “إصابات قاتلة، نحن نقاتل أشباحاً وأكثر من أشباح، ويقولون أكمل الحرب البرية، نحارب دون خصم اللعنة علينا، أقول كلامي هذا وأتحمل المسؤولية، إن لم يكن سلام فعلياً فعلينا أن نعلم أننا سندفع الثمن غالياً، سنكون في حرب كبيرة، وإسرائيل ستكون في خطر، وحكومة شعبنا تقول نحن ننتصر”.

“إصابات قاتلة، نحن نقاتل أشباحاً وأكثر من أشباح، ويقولون أكمل الحرب البرية، نحارب دون خصم اللعنة علينا، أقول كلامي هذا وأتحمل المسؤولية، إن لم يكن سلام فعلياً فعلينا أن نعلم أننا سندفع الثمن غالياً، سنكون في حرب كبيرة، وإسرائيل ستكون في خطر، وحكومة شعبنا تقول نحن ننتصر”.

وقف فريق الرصد العبري في مرصد “تحقق” على صحة الترجمة المرفقة بالفيديو المتداول، وبالعودة إلى الفيديو الأصلي، حيث تبين بأن الترجمة المرفقة للفيديو مُلفقة وغير صحيحة.

حيث وصل فريق المرصد ومن خلال بحثه في المصادر العلنية إلى النشر السابق للفيديو بتاريخ 30 تشرين أول/أكتوبر  2023 -أي في الأيام الأولى للغزو البري الإسرائيلي لغزة-  بعنوان “الحاخام رافي بيرتس: هذا الشر العميق يلزمنا باسم الأخلاق/القيم – التصفية/الإغتيال”.

وظهر في الفيديو وهو يقول “كأهل الخير، كأشخاص أخلاقيين، باسم الأخلاق للعمل والقضاء على هذا الشر سنحاربهم، لأن النور يحارب الظلمة، سنقاتل من أجل العالم كله، نحن جميعًا رواد نسير في هذا المعسكر، وهو ليس شعب إسرائيل فقط، المعسكر هو العالم كله، وتقود إسرائيل الآن هذه الخطوة من اجل هذا”.

“كأهل الخير، كأشخاص أخلاقيين، باسم الأخلاق للعمل والقضاء على هذا الشر سنحاربهم، لأن النور يحارب الظلمة، سنقاتل من أجل العالم كله، نحن جميعًا رواد نسير في هذا المعسكر، وهو ليس شعب إسرائيل فقط، المعسكر هو العالم كله، وتقود إسرائيل الآن هذه الخطوة من اجل هذا”.

يشار إلى أن الحاخام رافي بيرتس سياسي إسرائيلي، وشخصية عامة، شغل منصب رئيس حزب “البيت اليهودي”، ووزير التربية والتعليم، ووزير شؤون القدس والتراث، وعضو في “الكنيست الإسرائيلي، وقبل دخوله السياسة شغل منصب رئيس مدرسة التدريب ما قبل العسكري “أوسيم”، وكطيار مروحي في الجيش الاحتلال الإسرائيلي، وبعد ذلك أصبح الحاخام العسكري الرئيسي السادس للجيش الإسرائيلي برتبة عميد.

خلاصة التحقق
الترجمة ملفقة وخاطئة، وهي بخلاف ما تحدث به الحاخام السادس لجيش الاحتلال الإسرائيلي رافي بيرتس، إذ تضمنت رسالته  في الفيديو الذي نشر سابقاً بـ 30/10/2023 دعوةً للقتال والقتل في غزة تحت عنوان “باسم الأخلاق للعمل والقضاء على هذا الشر سنحاربهم”.
مصادر التحقق مصادر الادعاء 
رابط الفيديو الأصلي

النشر السابق للفيديو

 

  1. أحداث سرية
  2. Ruqia kamel
  3. ناصر محمد
  4. Rami Da42

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى